الاثنين، 10 نوفمبر، 2014

القطة البائسة


OOOOOOOOOO

.....

القطـــة البائســـــة

.....

OOOOOOOOOO

.....
.....
ـــــــــــــــــــــ كانت نائمـــــــــــــة ؛ ………
ـــــــــــــــــــــ لفت حولهــــــــا ذنب ، ………
ـــــــــــــــــــــ عيناهــــــا خطــــــــان ، ………
ـــــــــــــــــــــ من أســــــــفل اقتربــــــــا ، ……..
ـــــــــــــــــــــ أذناهـــــــــــــا ارتفعــــــــــا ، ……..
ـــــــــــــــــــــ ســـــمعا على الشــــــجرة ، ……….
ـــــــــــــــــــــ عصفــــــــــــــورة غنت ………….
ـــــــــــــــــــــ للشــــــــوق ألحانــــــــــا ، ……….
ـــــــــــــــــــــ فاســــتيقظت فــــــوراً ، ……….
ـــــــــــــــــــــ وعيونهــــــــا التمعت ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــ نظــــــرت إلى الشـــــــجرة ؛ ………
ـــــــــــــــــــــ تبحث عن العصفــــــــــــورة .
.....
ـــــــــــــــــــــ منقــــــــــارها أصفــــــــــر ، ………
ـــــــــــــــــــــ عينــــــــاها ســـــــــوداء ، ………..
ـــــــــــــــــــــ أجناحـــــــها انطبقت …………
ـــــــــــــــــــــ على قلب حنـــــــــــون
.....
ـــــــــــــــــــــ O O O
.....
ـــــــــــــــــــــ وعيـــــون القطــــة اســـــتدارت ، ……..
ـــــــــــــــــــــ بدت في اللـــــــون خضـــــــــراء
ـــــــــــــــــــــ نظـــــــــرت لــــــها ، مــــــــاءت : …….
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’من أين تأتــــــــــــــين ؟ …………
ـــــــــــــــــــــــــــ أســــــمعتني صـــــوتاً ………
ـــــــــــــــــــــــــــ للشــــــوق ناداني ‘‘
.....
ـــــــــــــــــــــ فقالت العصــــــفورة : ……….
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ أتيت من عـُلا شـــــــــجر ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ في جنـــــــة العشــــــــاق ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ رددت في نغــــــــــم ………..
ـــــــــــــــــــــــــــ أنشـــــــــودة الأشـــــــــواق ‘‘
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ هيـَّـــــــا إلى قلـــــبي ………..
ـــــــــــــــــــــــــــ إشـــــجيه ألحـــــــــانا ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ فإنــــه مشـــــــــتاق ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ بالشـــــدو زيدينــــــــــــا ‘‘
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ إنني لن أنســـــــى ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ للقــــــط أفعـــــــــالا ، ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ لا تســـــتحق الهرة النغـــــــم ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ ليعينــــها على العصــــــــــفور ، ……
ـــــــــــــــــــــــــــ لا لن أغني إلى قطط ؛ ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ أكون في يــــــوم فريســــــتها ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ لا .. لا تصــــــدق هـــــذا
ـــــــــــــــــــــــــــ وداعــــــاً أيهــــــا القــــــط ؛ ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ وداعــــــاً إلى عـُــــــلا شــــــجر ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ في جنــــــة العشــــــــــاق ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ لا بل تعــــــــــالي ………
ـــــــــــــــــــــــــــ اســــــــمعيني إنني ــــــــــ ‘‘
.....
ـــــــــــــــــــــ وطـــــــارت العصفـــــــــــورة ؛ ………
ـــــــــــــــــــــ ولم تتــــــــــرك ســــــــوى ……….
ـــــــــــــــــــــ قطــــــــــاً وأشـــــــــــواقا ……….
ـــــــــــــــــــــ لعصفـــــــورة طـــــــارت
.....
ـــــــــــــــــــــO O O
.....
ـــــــــــــــــــــ إنـــــها غيــــــر القــــــطط ؛ ………
ـــــــــــــــــــــ فإنمـــــا بقلبهـــــــــا هـــــــامت ، ………
ـــــــــــــــــــــ وتتمنى لو تصارحهــــــــــا ……….
ـــــــــــــــــــــ إذا عـــــــــادت لها مــــــــرة ، …………
ـــــــــــــــــــــ ســــــتكلمها بحيـــــــــاء ، ………..
ـــــــــــــــــــــ وتقــــــــول لهـــــــا أشـــــــــياء …………
ـــــــــــــــــــــ عن كل ما تشــــــعـر .
.....
ـــــــــــــــــــــ .. وعادت العصفــــــــــورة ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــ ومعـــــــها عصفـــــــــــوران ، ………
ـــــــــــــــــــــ وأصـــــــدرت أنغــــــــــــام ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــ تداعب الهيـــــــــــــــــام ، ……….
ـــــــــــــــــــــ ونظــــــرت القـــطة وســـــــــارت ……….
ـــــــــــــــــــــ في إثرهــــــــا محتارة ، ………
.....
ـــــــــــــــــــــ وقالت : ’’ من الجــــوع أعـــاني ؛ ………
ـــــــــــــــــــــــــــ فالشــــــــوق أنســــــــــاني ………..
ـــــــــــــــــــــــــــ ومــــرت الأيـــــــــام …………
ـــــــــــــــــــــــــــ ولم أذق طعـــــــــــام ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ فإنـــه الهـيـــــــــــــام ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ والعشــــــــــق والغــرام ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ فصاحت العصفـــــــــورة : ……….
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ هيــــــــــا يا طيــــــــــــور ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ إلى العـُـــــــلا طيـــــــــــروا ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ ســـــيأكلنا المغــــــــــرور ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ أســـــــــرعوا طيـــــــــــروا ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ رويدك يا عصفــــــــــورة ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ فقلبي هـــــــــــــــائم ، ………
ـــــــــــــــــــــــــــ فقلبي عاشـــــــــــــق ، ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ أســــــــمعتني صـــــــــوتاً ………
ـــــــــــــــــــــــــــ للشـــــــــــــوق ناداني ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ أيهـــــــــا المغــــــــــــرور ؛ ………
ـــــــــــــــــــــــــــ أيهـــــــــــا المحتـــــــــــال ؛ ………
ـــــــــــــــــــــــــــ إننــــــــــا طيـــــــــــــور ……..
ـــــــــــــــــــــــــــ اتركنــــــــا في حـــــــــال ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ باللحــــــــــــن مـــــــــلآن
ـــــــــــــــــــــــــــ وداعـــــــاً أيهـــــا الشـــــــــرير ، ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ وداعـــــــاً إلى عـُــــــلا شـــــجر ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــــــــ في جنــــــــــة العشـــــــــــاق ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ ـــ ’’ لا .. بل تعــــــــــــــالي ………..
ـــــــــــــــــــــــــــ اســــــــــمعيني إنني ــــــــــــــ ‘‘ .
.....
ـــــــــــــــــــــ وطـــــــــارت العصفـــــــــــــورة ؛ ……….
ـــــــــــــــــــــ ولم تتـــــــــــرك ســــــــــوى ……….
ـــــــــــــــــــــ قطـــــــــــــاً وأشــــــــــواقاً ؛ ………..
ـــــــــــــــــــــ لعصفــــــــــورة طـــــــــــارت ، ………..
ـــــــــــــــــــــ تتمنى لو تصـــــــــــارحها ………
ـــــــــــــــــــــ إذا عـــــــــادت لها مــــــــرة ، …………
ـــــــــــــــــــــ ولكن .. هيهــــــات أن تفعــــــــــل .
.....
ـــــــــــــــــــــO O O
.....
ـــــــــــــــــــــO O
.....
ـــــــــــــــــــــO
.....
.....
بقلم محمود مرسي
.....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق